انتصار الجزيرة

Posted on فبراير 13, 2011

0


وحده النصر يجمع بين الشعب المصري وقناة الجزيرة في هذه الآونة، مرّةً أخرى تثبت الجزيرة احترافية عاليّة جعلتها تتربع على عرش الإعلام العربي. كانت الجزيرة كالأمّ الشرعية للثّورة، احتضنتها منذ ولادتها، جاهدت لإسماع صوتها، لإحاطتها من كلّ جانب، وإيصالها إلى العالم أجمع. فمن اليوم الأوّل ونحن نراها تركض ما بين المحافظات المصريّة، تنتقل من فمّ لآخر، ترقب غضبًا توّعده شعب، لم يثنيها إيقاف بثّها على الأقمار الصناعية، لم يردعها حبس مراسليها، فهي هناك في قلب الحدث، يحمل كاميراتها كلّ مواطن يتطلّع إلى الحرية، يتفوّه بكلماتها من لم يوقفه باطلٌ عن نصرة الحق. أمام أداء الجزيرة تختفي الكلمات، لحظةً بلحظة تابعنا سير الأحداث، أحسسنا وكأنّ لنا موطء قدمٍ في ميدان التحرير، شهدنا آلام المخاض، لشعبٍ ما عاد يرتضي الذلّ والمهانة، رأينا كيف تتواطئ الحكومات على شعبها، كيف تقتله في وضح النهار. كنّا نرى المشهد كاملاً، واضحًا ونقيًّا، يلوّنه الفرح والحزن. حول الجزيرة تحلّقنا كما لو كنّا نشاهد فيلمًا عائليًا، كان شيئًا مميّزًا بحق، وحدها الجزيرة رُفعت لها اليافطات، وحيّتها الجماهير، كانت صوتهم الذي ما انطفئ وما خاب.

Advertisements
Posted in: إعلامنا