العالم ليس مكانًا جميلًا لنعيش فيه

Posted on يونيو 27, 2010

0


لماذا أهدس بالحرب؟
وهل الحرب إلاّ عادة
خبز مائدتنا اليوميّة
أنا لم أعد أهاب الحرب
فكلّ يومٍ هنالك أناسٌ يقتلون
مجازر وإبادات، دمٌّ وجروحات
لا شيء أكثر
وفي كلّ مرّة يصل العالم متأخر
يستنكر ويستنفر أين كان عندما أفرغنا أصواتنا من حناجرنا
أين كان عندما ركضنا وتعثّرنا ثمّ وقعنا
وورائنا كان جلّادنا
تعال نهرب
أنا لم أعد أحلم بهذا العالم ولا بالعيش في هذا العالم
تعال نهرب من وعود السلام
تعال نهرب من أوهام السلام
فالحرب قادمة
حتمًا قادمة
(2)
لكنّني مازلت أحلم
لم أنتهِ بعد
رغم أنّ بارجةً أراها من نافذة غرفتي
تنتظرني
تلوّح لي من مكان ليس ببعيد
تحاول لفت انتباهي
لكنّني أبيت
أريد أن أحيا
أقولها وقلبي مليءٌ برائحة الموت
وعقلي ليس عنده غير الحرب
أريد أن أحيا
كما تحيا العصافير عل الشجر
أنا أكره الحرب وهي قادمة
كيف لي أن أنتظر
بالأحلام أنتظر أم بالآمال أنتظر
أنا أكره الحرب
وهي تجري ورائي تلحق بي وكأنّها أمّي
وأنا ابنتها الهاربة
في داخل كلٍّ منّا حرب قد تكون محلية أو عالمية عندما نخمدها
قد يحلّ السلام

Advertisements